منتدى ألأحلام المصرى

نتمنا ان تكون معنا

انتا غير مسجل

هل يجوز للجنب قراءة او مس المصحف

اذهب الى الأسفل

هل يجوز للجنب قراءة او مس المصحف

مُساهمة من طرف سراج منير في الأحد أبريل 01, 2018 10:08 pm

[size=64]هل يجوز للجنب قراءة او مس المصحف[/size]

[size=32]السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة[/size]

[size=32]السؤال[/size]

[size=32] -بالنسبة لقراءة القرآن ومس المصحف للجنب فما حكم ذلك ؟ و الطواف بالبيت كذلك[/size]

 [size=32] لا شك ، أن ذكر الله تبارك وتعالى له قداسته وله حرمته ،[/size]

[size=32] ولذلك فمن المجمع عليه عند علماء المسلمين أن قراءة القرآن على طهارة كاملة ، هو الأفضل وهو اللائق بعظمة كلام الله عز وجل ، وإذا كان قد صح عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه أبى أن يتلفظ باسمٍ من أسماء الله عز وجل ألا وهو[/size]

[size=32]( السلام )[/size]

[size=32] إلا على طهارة في الحديث المعروف في السنن ومسند أحمد وغيره : أن رجلاً سلم على النبي صلى الله عليه وآله وسلم فما كان منه عليه السلام إلا أنْ بادر إلى الجدار وتوضأ ورد السلام   وقال : ( [size=32]إني كرهت أن أذكر الله إلا على طهارة[/size][size=32] )[/size][/size]

[size=32] أن نذكر الله لأن ( [size=32]السلام[/size][size=32] ) اسم من أسماء الله ، كما أيضاً في الحديث الصحيح في كتاب الأدب المفرد للإمام البخاري من حديث عبد الله بن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم :[/size][/size]

[size=32] ( [size=32]السلام اسمٌ من أسماء الله وضعه في الأرض فأفشوه بينكم[/size][size=32] )[/size][/size]

 

[size=32]هذا السلام كره الرسول عليه الصلاة والسلام أن يرده على من سلم عليه إلا على طهارة ،   القرآن وهو غير طاهر سواءً الطهارة الصغرى أو الكبرى ، لعدم وجود دليل يحرِّم على المسلم أن يقرأ القرآن وهو على غير طهارة ،[/size]

[size=32]ولكن هذا الحديث فيه حضٌّ واضح جداًّ على أن يقرأ القرآن وهو على طهارةٍ كاملة ، لكن هنا شيء :[/size]

[size=32] هذا الحكم وهو الأفضل[/size]

[size=32]الأكمل الكامل لا يستطيعه كل مكلفٍ من المسلمين إلا الرجال فقط ، أما النساء فتارةً وتارة ، وآنفاً سمعتم قول الرسول عليه السلام في السيدة عائشة التي حاضت قال لها :[/size]

 [size=32]( اصنعي ما يصنع الحاج غير ألا تطوفي ولا تصلي )[/size]

[size=32]، فهي إذن لا يُقال لها :[/size]

[size=32] توضئي كما نقول للرجل ، لأنها لا تستطيع سمعاً أن تتوضأ ، لا تستطيع شرعاً أن تتطهر ، ولذلك فلها أن تقرأ ما شاءت من القرآن بدون ما نقول :[/size]

[size=32] مرجوح وراجح كما نقول بالنسبة للرجل الجنب مثلاً ، نقول :[/size]

[size=32] عليه أن يغتسل ، لأنه يستطيع أن يغتسل ، وبذلك يتطهر ، فنقول :[/size]

[size=32] الأفضل لك أن تتوضأ ، أما المرأة الحائض أما المرأة النفساء التي يمضي عليها في بعض الأحيان أو في جنسٍ من أجناس النساء أربعون يوماً أو أكثر وهي في حالة النفاس فيُقال لها : لا تقرئي! ، ليس عندنا دليل يمنع المسلم عامةً رجالاً فضلاً عن النساء يمنعهم من قراءة القرآن إلا على طهارة ، والحديث الذي رواه الترمذي في سننه من حديث ابن عمر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( [size=32]لا يقرأ القرآن حائض ولا جُنُب[/size][size=32] ) هذا حديثٌ منكر[/size][/size]

 

[size=32]كما يقول إمام السنة أحمد بن حنبل ، لا يصح هذا الحديث ، لو كان صحيحاً وجب الانتهاء إليه ، بالإضافة إلى ضعف هذا الحديث وما قد يكون في الباب من أمثاله من الضعاف ، فأمامنا حديث السيدة عائشة حيث أمرها وأذن لها أن تصنع كل شيءٍ يصنعه الحاج إلا أنها لا تصلي ولا تطوف ، ترى الحاج لا يقرأ القرآن ؟[/size]

 

[size=32]والحمد لله رب العالمين[/size]
ه

سراج منير
الفنان
الفنان

ذكر
عدد الرسائل : 148
العمر : 58
تاريخ التسجيل : 06/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى